مواقع التواصل الإجتماعي: فوائد وأضرار

السبت, 03/25/2017 - 07:46

غزت مواقع التواصل الإجتماعي العالم بأسره،وأصبحت ضرورة من ضرورات الحياة وقد استقبلها الشباب بنهم دونما إدراك لخطورتها من جهة وفائدتها من جهة اخرى وانهمكوا عليها حتى درجة الإدمان. ففي المجتمع الموريتاني أصبحت الشغل الشاغل للشباب كل حسب استخدامه لها. فالبعض وجد فيها متنفسا وتليبة للحاجات باعتبار أنها تساعد على البحث والحصول على المعلومات بطريقة سريعة وبدون جهد كبير،مسهلة المطالعة الفردية والجماعية والتعرف على الآخرين والإستفادة من خبراتهم وتسويق الثقافة الإجتماعية،فكل المعارف والعلوم التي كنت تمضي فترة طويلة في البحث عنها أصبح بإمكانك الحصول عليها بكبسة زر،كما أنها سهلت نقل الأحداث الآنية وقت حدوثها بكل تفاصيلهاصوتا وصورة وفي لقائنا مع الناشطة والمدونة فاطمة منت محمد:ذكرت بأن وسائل التواصل الإجتماعي وسيلة للتعارف والحصول على المعلومة والخبر وقت حدوثه. بقدر مالهذه الوسائل من إيجابيات لها من السلبيات الشيئ الكثير،إذ يرى البعض انها مضيعة للوقت كتضييع أوقات الصلاة والانشغال عن الدراسة وترسيخ الثقافة الغربية ومحو الثقافة العربية الإسلامية. وفي رد للسيدة توت محمد خيرات على سؤالنا عن رأيها في استخدام مواقع التواصل الإجتماعي "أراى أن استخدام الشباب لمواقع التواصل الإجتماعي سيئ للغاية حيث أنهم يستخدمونها دائما في الجانب السلبي" وحلت محل اللقاءات الأسرية المحادثات افتراضا بدلا من الواقع. بين هذا وذاك تبقى نظرة المجتمع لمواقع التواصل الإجتماعي بين مؤيد ومعارض تختلف كل حسب استخدامه