نواكشوط تستعد لاحتضان قمة دول الساحل الخمس وفرنسا

الإثنين, 29/06/2020 - 23:59

تستعد العاصمة الموريتانية نواكشوط يوم الثلاثاء 30 يونيو ، لاحتضان قمة سيحضرها قادة دول الساحل الخمس بجانب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لتكون بذلك أول قمة تنعقد واقعياً منذ بداية جائحة «كورونا» التي تضرب العالم منذ فبراير الماضي، وهي أولى قمة بهذا الحجم يترأسها فخامة الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني بعد سنة كاملة منذ انتخابه رئيسا لموريتانيا . وهذا ما يبعث الأمل على نجاح دبلوماسي كبير حققته البلاد منذ انخابه الرئيس الدوري للدول الخمس في الساحل،نجاح فخامة الرئيس في توطيدة علاقات قوية مع دول الجوار وجوار الجوار، بالإضافة إلى حرصه الكبير على قوة الدبلوماسية الموريتانية وعلاقات التعاون مع كل الاشقاء والجيران دون المساس بسيادة الوطن ومصالح مواطنيه. حضور الرئيس الفرنسي للقمة؛ و سيشارك بجانب الرؤساء والضيوف في حفل غداء يقيمه على شرفهم فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، الرئيس الدوري لمجموعة دول الساحل الخمس،يبعث برسائل عديدة مفادها نجاح الدبلوماسية الموريتانية وذلك ما يعود بالنفع على تطور الاقتصاد الموريتاني،وحضورنا الظائم في أروقة صناعة القرار العربي والافريقي وانفتاحنا على الآخر. قمة نواكشوط في فترة تشهد جائحة عالمية اثقلت كاهل الدول النامية،ولكن حضور ضيوف من هذا الحجم يجعلنا في أرتفاع يبعث بالخير للشعب الموريتاني؛ لأن فخامة الرئيس لديه نهج دبلوماسي ناضج مستند لرؤى ثاقبة ومواقف ثابتة، ودور محوري عن وعي،وحضور بارادة وتحليل ودراسة احتلت به دبلوماسيتنا مكانة متقدمة وتأثير إقليمي على المستويين العربي والإفريقي. كما تميزت السنة الكاملة لنظام فخامة الرئيس بحكمة ورزانة جسدتها أخلاقه العالية وطبعه الأصيل. كما شكلت رئاسته للدول الخمس في الساحل انتصارا لا يمكن وصفه ومنذ نجاحه تحرك بخطوات واثقة لمعالجة كل مشاكل القارة لتعزيز الأمن والأستقرار. والاستعداد لهذه القمة الأولى منذ جائحة كوفيد 19 لضمان تنظيمها لتكون من اكثر القمم نجاحا وذلك لقدرة فخامة الرئيس وتجربته الوطنية لحل كل مشاكل الدول الخمس. وقد اضحى نجاحه في رئاسة المجموعة باديا للعيان وذلك سيظهر جليا بعد انعقاد هذه القمة وذلك بفعل اكمال التحضير اللوجستي والفني ؛ والسعي الكامل لجعل نواكشوط عنوانا للنجاح ولو في فترة خاصة. ومع نجاحنا الدبلوماسي تقوم موريتانيا بدور بارز ومحوري من أجل تعزيز العلاقات مع الدول الصديقة والشقيقة، لتحتل موريتانيا مكانة تليق بها وطنيا ودوليا.
 
الهادي بابو عموه

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم

مجلة الإذاعة