وزير الصيد يشرف على انطلاقة برنامج عصرنة الصيد التقليدي والشاطئي

السبت, 21/11/2020 - 12:41

أشرف معالي وزير الصيد والاقتصاد البحري، السيد عبد العزيز ولد الداهي، صباح اليوم السبت في مدينة نواذيبو على انطلاقة برنامج عصرنة الصيد التقليدي والشاطئي ضمن محور مكونة تثمين مقدرات الصيد في إطار برنامج فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، "أولوياتي الموسع".

و يهدف برنامج عصرنة الصيد التقليدي والشاطئي إلى المساهمة بشكل كبير في تحسين ظروف عمل الصيادين التقليديين عبر توفير معدات الأمن والسلامة وضمان الحماية الاجتماعية والتأمين الصحي وزيادة الأجور بما يفضي إلى توطيد أواصر العلاقة بين المشغل والعامل بناء على الثقة المتبادلة بين الطرفين.

وأكد معاليه، في كلمة بالمناسبة، على ما يحظى به قطاع الصيد من اهتمام خاص في برنامج فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني "أولوياتي الموسع" نتيجة لما يتوفر عليه هذا القطاع من ثروات سمكية هائلة متجددة ، تمكن من خلق نشاطات مدرة للدخل وتوفير فرص للعمل و تعزيز للأمن الغذائي، إضافة لمساهمتها في تثبيت السكان في مواطنهم الأصلية.

وأشار معالي الوزير، إلى أن برنامج "أولوياتي الموسع" يسعى إلى خلق ديناميكية نوعية تفضي إلى تحول هيكلي لتحفيز النشاط الاقتصادي وإضفاء المزيد من الاهتمام بالقطاعات الإنتاجية من خلال التغلب على نقاط الضعف البنيوية، و دعم القطاع الخاص بشقيه المصنف وغير المصنف.

وقال إن برنامج عصرنة الصيد التقليدي والشاطئي تم إعداده بناء على مقاربة مبتكرة للبرامج التنموية اعتمادا على احدث البرامج المستخدمة في مجال تحسين الأداء والمتابعة والتقييم والحكامة الرشيدة مع اعتماد المرونة والسلاسة في مسار الإجراءات بما يضمن بلوغ الأهداف المنشودة.

بدورها ثمنت المديرة العامة للشركة الوطنية لصناعة السفن، السيدة محجوبة بنت حبيب، العناية الكبيرة التي تحظى بها الشركة ضمن برنامج الإقلاع الاقتصادي، والذي بموجبه ستحصل الشركة على تمويل بقيمة 360 مليون أوقية جديدة، مخصصة لدعم وتحسين خدمات ما بعد البيع وتوسعة الشركة وإنشاء مصنع للسفن في منطقة تانيت.

جرت الانطلاقة بحضور الوالي المساعد، الوالي وكالة، وحاكم مقاطعة نواذيبو، والعمدة المساعد وعدد من الشخصيات.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم