انطلاق مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية على عموم التراب الوطني

الإثنين, 12/07/2021 - 09:35

انطلقت صباح اليوم الاثنين على عموم التراب الوطني مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية بمشاركة 101628 تلميذا من ضمنهم 4294 مترشحا للشهادة و21516 من المدارس الخصوصية موزعين على 1053 مركزا منها 893 مركزا في الداخل ومركزا واحدا خارج البلاد (المدرسة الموريتانية بباماكو) بمالي، والباقي في نواكشوط ، وبلغ عدد المشاركين من البنات 54254 فتاة أي ما يمثل نسبة 53.38%.
وعلى مستوى نواكشوط تفقد معالي وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي ، السيد محمد ماء العينين ولد أييه ، بعض مراكز الامتحان في ولايات نواكشوط الثلاث.
وأكد معاليه ، في تصريح بالمناسبة ، أن الزيارة مكنته من الوقوف على مستوى تنظيم وسير الامتحانات في يومها الأول ، حيث جرت والحمد لله في ظروف جيدة.
وأوضح أن امتحان دخول السنة الأولى إعدادية وشهادة ختم الدروس الابتدائية يعتبر في غاية الأهمية باعتباره يمثل مرحلة فاصلة بين التعليم الأساسي والثانوي واختتام حلقة مهمة من حلقات التعليم ، مضيفا أنه يشكل الحجر الأساس في المسار التربوي للتلميذ .
وأكد أن هذه المسابقة تم التحضير لها بصورة جيدة ، وذلك عبر مرحلتين أولاهما التدريس المكثف بعد الانقطاع عن الدراسة ، والثانية متابعة الدروس أثناء التوقف عن الدراسة بواسطة التعليم عن بعد ، مؤكدا في هذا الصدد على أن الوزارة سخرت كل إمكانياتها لإنجاح هذه المسابقة.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم