انطلاق الحملة التطوعية لنظافة المؤسسات التربوية على كـــافة التراب الوطني

الخميس, 30/09/2021 - 13:59

انطلقت صباح اليوم الخميس على عموم التراب الوطني فعاليات اليوم الوطني التطوعي لنظافة المؤسسات التربوية تحضيرا للافتتاح الدراسي 2021-2022.
وتضمنت فعاليات هذا اليوم تنظيف الوسط المدرسي وواجهات المؤسسات التربوية من طرف متطوعين من رابطات آباء التلاميذ وشباب المقاطعات وبعض المؤسسات البلدية.
وأدى معالي وزير التهذيب الوطني واصلاح النظام التعليمي السيد محمد ماء العينين ولد أييه ، صباح اليوم ، في هذا الإطار ، زيارة لولايات نواكشوط للاطلاع على الإجراءات المقام بها لنظافة المدارس ومعرفة مدى جاهزيتها لاستقبال السنة الدراسية الجديدة 2021-2022.
وأوضح معالي الوزير ، في تصريحات بالمناسبة ، أن هذه الزيارة مكنته من الاطلاع على جاهزية المدارس للافتتاح الدراسي من خلال الحملة الناجحة المقام بها في المدارس ، معربا عن ارتياحه لهذا المجهود الوطني الذي سيساعد المدارس على استقبال التلاميذ في اليوم الأول من الافتتاح.
وشكر السلطات الإدارية والتربوية والبلدية ورابطات آباء التلاميذ والشباب على هذا المجهود الوطني.
بدوره ، ثمن الرئيس الوطني لرابطات آباء التلاميذ والطلاب السيد أحمد ولد اسغير ، مستوى الشراكة والتنسيق بين الرابطة وقطاع التهذيب ، مما ساعد في نجاح الجهود التي يتم القيام بها قبل كل افتتاح دراسي من خلال التعبئة والتحسيس حول الافتتاح وضرورة الإقبال على المدارس في اليوم الأول.
وقال إن هذه السنة تميزت بالتحضير الجيد للافتتاح في الوقت المناسب ، مشيرا إلى أن كافة فروع الرابطة على المستوى الوطني تمت تعبئتها للمشاركة في تنظيف الوسط المدرسي باعتبارهم أصحاب المسؤولية الأولى عن توفير جو ملائم للافتتاح الدراسي الجديد.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم