وزير الدولة السعودي للشؤون الإفريقية: المملكة كانت من أوائل الدول التي ساهمت في تعزيز الأمن والاستقرار في دول الساحل الإفريقي

الخميس, 12/06/2018 - 16:00

أوضح وزير الدولة للشؤون الإفريقية بالمملكة العربية السعودية السيد أحمد قطان، أن المملكة العربية السعودية كانت من أوائل الدول التي ساهمت في تعزيز الأمن والاستقرار في دول الساحل الإفريقي.

وأضاف -في تصريح صحفي اليوم الخميس بقصر المؤتمرات في نواكشوط على هامش مشاركته في أشغال مؤتمر تنسيق الشركاء والمانحين لتمويل برنامج الاستثمارات ذات الأولوية في مجموعة دول الخمس بالساحل-، أن المملكة العربية السعودية تبرعت سنة 2017 بمبلغ 100 مليون أورو، لمكافحة التنظيمات الإرهابية ولدعم التنمية والاستقرار في دول الساحل الإفريقي.

وقال إن مركز الملك سلمان للأعمال الإنسانية قام بالتخفيف من معاناة من تعرضوا للعمليات الإرهابية في هذه الدول، مشيرا إلى أن الصندوق السعودي للتنمية قام منذ إنشائه وحتى اليوم بتقديم القروض لإقامة المشاريع الإنمائية في دول الساحل الإفريقي، حيث بلغت هذه القروض ما يتجاوز المليار دولار.

وأشار إلى أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وجه بتخصيص 100 مليون أورو، أخرى لمكافحة الإرهاب، وأمر بأن يخصص نصف هذا المبلغ للمشاريع التنموية في دول الساحل الإفريقي.