مالابو: رئيس الجمهورية يدعو اصدقاء افريقيا وشركاءها إلى المساهمة بقوة في الصندوق الائتماني للتضامن

الثلاثاء, 06/11/2019 - 14:06

دعا رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز اصدقاء افريقيا و شركاءها إلى المساهمة بقوة في الصندوق الائتماني للتضامن الذي يشكل تكملة للاستراتيجيات الوطنية لمحاربة انعدام الأمن الغذائي و مكافحة المجاعة و سوء التغذية في افريقيا.

و استعرض فخامته في خطاب القاه اليوم الثلاثاء امام اجتماع الطاولة المستديرة للمساهمين في الصندوق الملتئمة حاليا في مالابو، جهود موريتانيا خلال السنوات الماضية لمحاربة الفقر و انعدام الأمن الغذائي و دحر الجوع و سوء التغذية، عبر استراتيجيات و مقاربات اثبتت نجاعتها و مكنت البلاد من الحصول على منظومة أمن غذائي آتت أكلها على أرض الواقع.

و توجه رئيس الجمهورية بالشكر لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية و الزراعة على دورها البارز في دعم الاستراتيجيات الوطنية في دول افريقيا و مشاركتها الحيوية في هذا الصندوق الاستراتيجي.

و كان رئيس غينيا الاستوائية قد رحب في خطاب القاه بذات المناسبة برئيس الجمهورية و القادة المشاركين في اشغال هذه الطاولة المستديرة التي تشكل فرصة لتوحيد الجهود من أجل محاربة انعدام الأمن الغذائي و الفقر و مواجهة التحديات التنموية التي تعرفها القارة.

و عبرعن ارتياح بلاده للمشاركة الافريقية و الدولية الواسعة في اشغال الطاولة المستديرة للصندوق الائتماني التضامني من أجل افريقيا و مستقبل أبنائها.

و أضاف ان حجم الحضور يطمئن على مستقبل هذه المبادرة و آفاق عملها خلال السنوات القليلة القادمة مشكلة بذلك نموذجا يحتذى للعمل الافريقي المشترك و التضامن بين دول الجنوب.

و يشكل هذا الصندوق آلية جديدة تسيرها افريقيا ذاتيا لتمويل مبادرات التنمية في القارة.

و قد تم إطلاق هذا المبادرة في يوليو 2013 خلال مؤتمر إقليمي لمنظمة الأغذية و الزراعة التابعة للأمم المتحدة و بتمويل أولي وصل حينها الى ما يقارب 40 مليون دولار أمريكي من أجل ضمان الأمن الغذائي و محاربة البطالة و الفقر في ربوع القارة الافريقية و تمكين دولها من تسيير أمورها و عقلنة مواردها الطبيعية و مواجهة مجمل التحديات التنموية التي تعرفها.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم