المترشح بيرام الداه اعبيد يترأس مهرجانا انتخابيا في روصو

الأحد, 06/16/2019 - 10:37

قال المترشح لرئاسيات يونيو 2019السيد بيرام الداه اعبيد: " إن سكان مدينة روصو سيحررون موريتانيا و ينتشلونها من الفساد و الظلم و الاضطهاد الذي عانى منه شعبها زمنا طويلا ".
و أكد المترشح في كلمة خلال مهرجان إنتخابي نظمته إدارة حملته على مستوى ولاية اترارزه مساء أمس السبت في روصو ضمن فعاليات الحملة الدعائية الممهدة لاقتراع 22 يونيوالجاري، أن الاستقبال الكبير الذي خصصه له ساكنة مدينة روصو و الحضور " بالآلاف " للمهرجان لهو أوضح تعبير على أنهم عازمون على التخلص من النظام الجائر و من من يمثلونه و يسيرون في فلكه " على حد قوله.
و أشار إلى أنه لن تنطلي عليهم حيلته و محولاته الخروج من البا ب و الدخول من النافذة.
و استعرض السيد بيرام بعض مراحل مسيرته النضالية قائلا: " إنه بدأها من المرحلة الابتدائية مرورا بالإعدادية ثم الثانوية فالجامعة، مؤكدا أنه مازال و سيظل الابن البار لمدينة روصو الذي دافع عن حقوق الشعب الموريتاني في كل المنابر و المحافل الدولية مثل الاتحاد الافريقي، و الامم المتحدة، ومنظمة حقوق الانسان.
و تعهد المترشح لساكنة ولاية اترارزه و من خلالهم لكافة المواطنين في حال فوزه22 يونيو بأنهم لن يندموا على اختيارهم له لان احوالهم ستتغير من السيئ الى الاحسن.
و كان المترشح أجرى توقفات في طريقه من نواكشوط الى روصو في تكنت و أحسي جدعه و التوفيق و انبلل و العيوج حيث حث مناصريه الذين استقبلوه في كافة هذه المحطات بالتصويت له يوم الاقتراع.
و يرافق المترشح مدير حملته، و بعض أعضائها على مستوى مدينة روصو.