وزير التنمية الريفية يحث المزارعين في الحوض الشرقي على إنشاء مزارع للأعلاف الخضراء

الأحد, 08/25/2019 - 13:02

حث وزير التنمية الريفية السيد الدي ولد الزين، المزارعين في ولاية الحوض الشرقي على الإقبال على زراعة الأعلاف الخضراء نظرا للطابع الرعوي للولاية.

وقال خلال اجتماع عقده مساء أمس السبت بالمزارعين والمنمين في مدينة النعمة، إن دعم الدولة للمواطنين ينقسم الى قسمين، دعم خاص بالضعفاء ليلتحقوا بالركب وآخر للاستثمار في مجال التنمية، مؤكدا أن السكان المعنيين هم من سيستفيد من هذا الدعم دون تمييز مع التركيز على المردودية.

ونبه إلى أن جولته الحالية في الولايات الرعوية والزراعية تأتي في إطار تنفيذ تعليمات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الرامية إلى الاطلاع عن كثب على أوضاع المواطنين والاستماع إلى مشاكلهم والتعرف على ما يتطلعون إليه من رفاه وسعادة في حياتهم اليومية والتشاور معهم بشأن ما يرونه مناسبا للنهوض بالبلاد نحو الافضل.

وقال إن الحكومة بصدد رسم استراتيجيات عملية لتجسيد محاور البرنامج الانتخابي لرئيس الجمهورية بجدية وحياد وعدالة، مؤكدا على ضرورة الاهتمام بتطوير الاساليب المتبعة في التنمية الحيوانية والاستفادة من التجارب الناجحة في مجال تحسين السلالات. 

وركزت مداخلات الحاضرين على القضايا التي يرونها ضرورية لتحسين أداء القطاع الرعوي والزراعي، مبرزين النواقص المسجلة في هذه المجالات الحيوية.

ونبهوا إلى الانتشار الفوضوي للمحميات التي تحتل مساحات رعوية كبيرة ، وغياب آبار في المناطق ذات الكثافة الرعوية لضمان استغلال تلك المراعي في فترات الشح أو توزيع حنفيات عمومية في المناطق النائية ، وإلى ضرورة زراعة الأعلاف في المناطق المتاخمة لنقاط تجميع الألبان الموجهة لتموين مصنع النعمة لتمكينه من لعب دوره في استقبال منتوجات التعاونيات من الحليب تحت كل الظروف.

كما طالب المتدخلون بدعم المندوبية الجهوية للتنمية الريفية في الولاية بأطباء بيطريين يتم توزيعهم في عموم المقاطعات ، وعبروا عن اطمئنانهم للمسطرة الجاري اعدادها وما سيميزها من عدالة ومساواة وموضوعية في التدخلات العمومية واهتمام بالشرائح الضعيفة.

وخلال رده على مختلف التساؤلات شدد الوزير على ضرورة إسهام الزراعة والتنمية الحيوانية في التنمية الشاملة للبلاد، موضحا أنه سيتم تعزيز المندوبية الجهوية التي تمثل مرآة للوزارة على المستوى المحلي والجهوي لتلعب دورها الموكل اليها بكل امان.

وأردف قائلا: "إن الحكومة تلقت تعليمات واضحة من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني من أجل تقريب الخدمة العمومية من المواطنين والاستماع الى مشاكلهم وإيجاد الحلول المناسبة لها بكل شفافية وحياد".

وزار الوزير بعد ذلك المندوبية الجهوية للتنمية في الحوض الشرقي ، حيث استفسر القائمين عليها حول طبيعة العمل والعراقيل المطروحة.

ورافق الوزير خلال مختلف هذه النشاطات الوالي المساعد للحوض الشرقي السيد محمد عبد الله ولد محمد عبد الرحمن والسلطات الادارية والمنتخبين المحليين.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم