نواذيبو: تنظيم ورشة تكوينية في مجال الحماية والمساواة لصالح النساء الصحفيات و الصحفيات المصورات

السبت, 09/21/2019 - 13:09

انطلقت صباح اليوم السبت في مدينة نواذيبو أشغال ورشة تكوينية في مجال الحماية والمساواة لصالح النساء الصحفيات والصحفيات المصورات منظمة من طرف رابطة الصحفيين الموريتانيين بالتعاون مع اتحاد الصحفيين النرويجيين .

وتسعى رابطة الصحفين الموريتانيين من خلال هذا الورشة إلى تكوين ١٥صحافية من مدينة نواذيبو على أساليب حماية الصحفيات وحماية النوع .

وسيتلقى المشاركون في هذه الورشة التي تدوم يومين عروضا نظرية حول تقنيات الحماية والسلامة الصحفية وكيفية تعامل الصحافية مع المحيط الخارجي اثناء نقل الأخبار .

وأكد رئيس رابطة الصحفيين الموريتانيين السيد موسى ولد بهلي في كلمة له بالمناسبة أن السلامة الصحفية أصبحت تشكل العنوان الأبرز ومحطة أهتمام من طرف الاتحاد الدولي للصحفيين لكونها تعتبر من الضرورات بحيث يتمكن الصحافي والصحافية من مواجهة الواقع الذي أصبح يلتمسه في بؤر التوتر حول العالم مبرزا انهم في موريتانيا يتستشرفون ذالك لان الصحافي يتعرض لاحتكاكات في المهرجانات وفي التظاهرات وهو مايلزم عليه ان يعرف تقنيا كيف يحمي نفسه وفي نفس الوقت أن يصل إلى المعلومة دون ان يتضرر جسديا ولا لفظيا .

وأشار رئيس رابطة الصحفيين الموريتانيين إلى ان اختيار نواذيبو لتكون المحطة الثانية بعد انواكشوط التي تم التكوين فيها السنه الماضية لكونها تعتبر من الولايات الداخلية لأكثر تواجد للصحفيين والصحفيات .

وبدوره شكر النائب وعمدة بلدية نواذيبو السيد القاسم ولد بلالي رابطة الصحفيين الموريتانيين على تنظيم هذا التكوين لصالح ١٥ صحافية في المدينة معربا عن أمله في ان يساهم هذا التكوين
في زيادة قدرات الصحفيات ومساعدتهم في نقل هموم المواطن والدفاع عن قضايا التنمية والأمن والاستقرار.