حرق كمية من الأدوية منتهية الصلاحية بولاية تيرس زمور

الأربعاء, 04/12/2019 - 19:16

باشرت الإدارة الجهوية للصحة فى ولاية تيرس زمور مساء اليوم الأربعاء عملية حرق كمية من الأدوية منتهية الصلاحيه تقدر ب2 طن؛ شملت بعض المضادات الحيوية، و المسكنات، و كمية من ألبان الأطفال.

و أوضح المدير الجهوى للصحة فى ولاية تيرس زمور السيد محمد ولد أحمد ولد عبدى فى تصريح صحفي أنه فى إطار الحملة، التى اطلقتها وزارة الصحة بهدف مراقبة وتفتيش ومكافحة الأدوية منتهية الصلاحية والأدوية المزورة، قامت الادارة الجهوية للصحة فى الولاية بحرق هذه الكمية منتهيه الصلاحيه، و التى كانت مخزنة لدى المستشفى الجهوي، و المركز الصحي وبعض الصيدليات فى مدينة ازويرات.

وتم حرق هذه الأودية منتهية الصلاحية بحضور مستشار الوالي المكلف بالشؤون القانونية و الإدارية السيد سيدات ولد القطب؛ والسلطات الأمنيهدة بالولاية.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم