من ديوان الشاعروالمسرحى أحمد سدينا (حجلبتها)

السبت, 03/25/2017 - 14:22

حجلبتها لما اتيت من العملْ فأتت تصگک ليس يعجبها الغزلْ
وتقول اني فاشلٌ او جاهلٌ او اي شيء من مديح مرتجلْ
قد مات شهركَ اين اين نقودنا قد مات شهركَ لست تدري ماحصلْ
او لست تدري ان أختِ عندها اسم ليشيرْ وعرسٌ محتملْ
هاتِ النقود لكي نقدمها لها وانهض معي كيما نقود لها جملْ
وانظر هناك الى التى في غرفة مع زوجها ما زال يشعر بالخجلْ
تلك التى هي بنت خالة جدتي جاءت الينا بالسعادة والأملْ
أحببتكِ قبل الزواج أحبكِ أحببتكِ ومن المحبة ما قتلْ
انتظروني في بقية القصيدة سأنشرها قريبا بإذن الله