التصوف وأهميته في حياة الفرد والمجتمع

الأربعاء, 05/09/2018 - 08:44

في إطار أنشطته الثقافية التى دأب المركز الثقافى على تنظيمها ألقى الدكتور محمد الحنفي بن الدهاه أستاذ الفكر والحضارة الإسلامية بقسم الفلسفة ومنسق وحدة التصوف بكلية الآداب بجامعة انواكشوط وعضو المجلس الأعلى لمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة محاضرة تحت عنوان التصوف وأهميته في حياة الفرد والمجتمع وقد تطرقت المحاضرة الى عدة مواضيع أبرزها حد التصوف الذي أختلف في إشتقاقه حيث قسمه المحاضر إلى خمسة ألفاظ مبينا أن التصوف ينقسم إلى قسمين:

وهما علم المكاشفة وعلم المعاملة.

وبدوره أكد المدير العام للمركز الثقافي المغربي جواد الرحموني أن المركز يسعى إلى دعم المثقفين والنخبة المثقفة الموريتانية وموجه لكافة المهتمين فى القطاع ويواكب تطورات الساحة العلمية والثقافية والأدبية ولا شك يقول جواد الرحموني ان محاضرة اليوم ستكون ذات أهمية خاصة.