فخامة رئيس الجمهورية يستقبل المدير العام لوكالة أمن الملاحة الجوية في افريقيا ومدغشقر (آسكنا)

الأربعاء, 02/22/2017 - 09:39

استقبل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز صباح اليوم الاربعاء بالقصر الرئاسي في نواكشوط، السيد محمد موسى المدير العام لوكالة أمن الملاحة الجوية في افريقيا ومدغشقر (آسكنا) الذي يزور بلادنا حاليا.

وأدلى المدير العام لآسكنا بعيد اللقاء  بتصريح قال فيه  استقبلت من طرف فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، وكما تعلمون فموريتانيا لعبت دورا هاما في انتخابي على رأس وكالة أمن الملاحة الجوية في إفريقيا ومدغشقر. وقد شرفني فخامته بدعوتي لزيارة موريتانيا، وهذه الدعوة مهمة بالنسبة لي للاستماع إلى نصائح صاحب الفخامة في أول مهمة أقوم بها بعد تولي منصب المدير العام لهذه المؤسسة.

كما تعلمون فإن المجال الجوي الموريتاني مجال حيوي واستراتيجي لعبور الطائرات لمختلف أنحاء العالم خصوصا القادمة من أوروبا. وموريتانيا تشكل حدودا بالنسبة لآسيكنا، حيث تدخل هذه الطائرات إلى إفريقيا عبر المجال الجوي الموريتاني ومن هنا تأتي أهمية هذه الزيارة للإطلاع على قدرات موريتانيا لضمان هذه المهمة على حدودها خدمة لجميع الدول الأعضاء في الوكالة.

أخرج من هذا اللقاء وأنا مرتاح لما لمسته لدى فخامة الرئيس من نصائح وتوجيهات نيرة يمكن التأسيس عليها لتعزيز بناء آسيكنا، لتكون موحدة وقادرة من الناحية الفنية وبوسائل عصرية على القيام بجدارة بمهامها، حيث أن التعويل الآن، لم يعد فقط على الطائرة وإنما على السلامة والمراقبة، ونحن نعول في هذا السياق على ما قيم به من تأهيل وتوفير للإمكانيات الفنية اللازمة على التراب الموريتاني، لضمان حسن أداء هذه المهمة.

وفي هذا السياق أعبر كذلك عن ارتياحي الكامل، وسعادتي بزيارة مطار نواكشوط الدولي الجديد الذي تم إنشائه في وقت قياسي، لا يتجاوز ثلاث سنوات مع مراعات جميع المعايير الفنية المطلوبة دوليا من طرف الوكالة ومعايير السلامة، سواء تعلق ذلك بالمنشآت أو بالتجهيزات والمعدات. وهو عمل لا حظت بعد زيارتي لهذه المنشأة، أنه أنجز بكثير من المهنية والحرفية، وهذا سيسهل مهمتنا.

 

أنتهز هذه الفرصة لأعبر عن تشكراتي لكل المسؤولين الموريتانيين على الاستقبال الأخوي الحار الذي حظيت به. فأنا أشعر كما لو كنت في بلدي.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم